إعلانات

مخاوف من وقف التغذية المدرسية بغرب إفريقيا

اثنين, 2017-10-02 19:28

يتعرض أكثر من مليون ونصف مليون طفل للخطر في غرب ووسط أفريقيا من خطر الحرمان من الوجبات المدرسية بسبب نقص الموارد اللازمة لتنفيذ ذلك وفقا لما جاء في بيان أصدره برنامج الغذاء العالمي بمناسبة بداية العام الدراسي 2017-2018.

في غرب ووسط أفريقيا، يعاني البرنامج من عجز يبلغ نحو 76 مليون دولار. والعواقب هائلة، حيث أن الوجبات التي يقدمها المقصف وغيرها من الأطعمة المغذية التي يقدمها البرنامج هي في الغالب الغذاء الوحيد الذي يتلقاه هؤلاء الأطفال الصغار. وبالإضافة إلى ذلك، فإن هذا النقص في التمويل يضع جيلا كاملا في خطر مع آثاره على الاقتصاديات الوطنية والتنمية.

عبدو دينج، المدير الإقليمي لبرنامج الأغذية العالمي في غرب ووسط أفريقيا قال: "بدون تمويل لبرنامج التغذية المدرسية، نحن نشارك بشكل جماعي في تعريض الجيل القادم ومستقبل أفريقيا للخطر". "الوجبات المدرسية هي واحدة من أفضل الاستثمارات التي يمكن للمجتمع الدولي اتخاذها لضمان بداية جيدة للأطفال الصغار في بعض أفقر البلدان في العالم".

ويهدف برنامج البرنامج إلى تقديم وجبات مدرسية إلى 2.2 مليون طفل للعام الدراسي 2017-2018 من خلال استهداف المناطق الأكثر تضررا من الجوع وسوء التغذية. وبدون موارد كافية، سيكمل معظم هؤلاء الأطفال السنة الدراسية دون وجبات.

ترجمة الصحراء

لمطالعة الأصل اضغط هنا