إعلانات

الحكومة تشرح مبررات إلقاء وزير الخارجية لخطاب الرئيس أمام الأمم المتحدة

خميس, 2017-10-05 19:38

نفى وزير الثقافة الناطق الرسمي باسم الحكومة ما نشرته جون أفريك وترجمه موقع الصحراء عن عدم تسجيل اسم الرئيس محمد ولد عبد العزيز ضمن المتحدثين على منبر الجمعية العامة للأمم المتحدة، قائلا إنه عار من الصحة وأن كل ما في الأمر أنه تمت برمجة الرئيس ليلقي كلمته على الرقم 15 من ترتيب المتحدثين خلال اليوم الأول، لكن نظرا لانشغالات الرئيس ولقاءته هناك أحال الكلمة لوزير الخارجية لينوبه.

وأضاف ولد الشيخ في جوابه لسؤال أحد الصحفيين أن الرئيس بعد ما أوكل الحديث لوزير الخارجية تم تأخير الوزير في ترتيب المتحدثين وهو إجراء بروتوكولي عادي.

وهاجم ولد الشيخ خلال المؤتمر الصحفي المتوج لاجتماع مجلس الوزراء مجلة جون أفريك الفرنسية قائلا إن خبرها عار من الصحة وأن دوافعها من نشره غير نزيهة ولا موضوعية ولا حيادية حسب تعبيره

وكان موقع الصحراء قد نشر ترجمة للخبر الذي نشرته مجلة جون افريك الناطقة بالفرنسية والذي ادعت من خلاله أن ممثل موريتانيا في الأمم المتحدة ارتكب خطأ حينما لم يسجل اسم الرئيس على لائحة المتحدثين على منبر الأمم المتحدة و هو الأمر الذي أغضب الرئيس بحسب الصحيفة.