إعلانات

الأمن يقمع تظاهرة احتجاجية للشيوخ ويمنع التصوير

خميس, 2017-10-05 21:32

قمعت قوات الأمن الموريتاني اليوم الخميس وقفة احتجاجية لأعضاء من مجلس الشيوخ الملغى وفرقتهم بالقوة.

وقالت السناتور السابق المعلومة منت الميداح فى تصريح لصحراء ميديا إنها تعرضت للضرب لأول مرة فى موريتانيا.

وأكدت أن قوات الأمن وجهت لها ولزملائها عبارة نابية قبل الاعتداء عليهم، بشكل وصفته بالهمجي واللامسؤول.

وتعرض عدد من الشيوخ السابقين للضرب بالعصي والأيدي من طرف عناصر الأمن بعد رفضهم مغادرة الوقفة التى نظموها قرب مقر المجلس وسط العاصمة نواكشوط.

وصادرت قوات الشرطة جميع أجهزة تصوير الفرق الصحفية التى كانت تستعد لتغطية الوقفة وأوقفت المصورين، قبل أن تبدأ بتفريق الشيوخ بالقوة.

وكان أعضاء المجلس الملغى يعتزمون تنظيم احتجاج على قرار إحالة ما بات يعرف ب"ملف الشيوخ" إلى المحكمة العليا بعد رفض محكمة الاستئناف حبسهم او وضعهم تحت الرقابة القضائية.

ومنذ إلغاء مجلس الشيوخ عقب استفتاء شعبي نظمته الحكومة أغسطس الماضي دأب أعضاء المجلس على تنظيم وقفات احتجاجية قرب مقر المجلس بعد أن منعتهم الحكومة ولوج المقر.