إعلانات

جراح قلب ينتقد "إقصاء" الأخصائيين من التدريس بكلية الطب

أربعاء, 2017-06-14 18:58

وصف الطبيب المختص في جراحة القلب د.حميدة ولد أحمد سالم ما أسماه "إقصاء" الأطباء الأخصائيين من التدريس في كلية الطب بجامعة نواكشوط بأنه "صفعة أخرى".

 

وأضاف ولد أحمد سالم وهو من أجرى أول عملية قلب مفتوح في موريتانيا، أن فتح المناصب للأساتذة المبرزين فقط دون الأساتذة المساعدين يعد سابقة "في تاريخ المؤسسات الجامعية، وإخلال فظيع بالتوازن بين المجموعتين".

 

وأوضح الأخصائي في جراحة القلب والشرايين أن الأساتذة المساعدين يشكلون الخزان الحقيقي لأي طاقم تدريس، داعيا الأخصائيين إلى هبة قوية ومطالبات بالبند العرض بفتح مناصب للأساتذة المساعدين وبأن تكون هذه العملية دورية وشاملة.

 

كما انتقد الأخصائي في تدوينة نشرها في صفحته الشخصية بموقع "فيسبوك" ما قال إنه "الحرمان الجديد و المتجدد"، والذي "يقف أمام الطموح المشروع لمئات الأخصائيين الراغبين في وضع كفاءاتهم الاستشفائية والتدريسية خدمة لطلاب كلية الطب الفتية و لضخ دماء جديدة وفي مختلف التخصصات".